السبت، 10 مارس، 2012

وكااااان الثمن .... الفصل الخامس

ا

بعد ان عاشت اجمل سنه في حياتها حياتها

لا تصدق ماذا فعلت في دونيتها لكي يحدث لها كل ذلك

...

لا تصدق مدي السعاده التي تمتلكها

ولكن ........

لماذا تحول هذا الحب الي قلق؟؟؟؟؟

هل هو لا يحبها ؟؟؟؟ ام يحبها

مدي هذا الحب........

ماذا غيرك عني يا حبيبي ._

اتمني ان تفضفض ما الذي تخفيه عني اتمني _

ولكن سرعان ما شعر بها انها تشعر انه تغير بتجاهها

ولكن لماذا يا حبيبي؟؟؟؟؟


مرت أيااااااااام


لم يتحمل ان يكذب عليها اكثر من ذلك

لانها تثق فيه

ولكنه خا ئف ..... وكيف يقول لها عن حقيقته !


هل سوف تتركه ؟ ام لا؟؟

لا يتحمل ان يكذب عليها ذهب الي صديقه المقرب اليه الذي يعلم كل شيئ عن قصته

صديقه المقرب

ذهب اليه واخذ يفضفض له.... كيف يصرح لها؟

كيف يصرح عن حقيقته المؤلمه ..كيف؟؟؟؟

ولكنه قال له انها لو تحبك سوف تعزرك وتسامحك!!!!!

ولكن كيف؟

فطلب من صديقه أن يذهب معه الي البيت لكي يحاول ان يساعده في ان يقول الحقيقه.......

وصلوا.. الي المنزل وذهب زوجته الحبيبه لكي تحضر لهم مشروب


وبداوا في الحديث في صوت منخفض

وعندما قربت من باب الحجره

سمعته ......... كيف أصرح لها؟؟؟؟

كيف أصرح لها ؟؟؟؟؟؟؟

بانني..........

لست ..... (( مسلم))

وأني كذبت عليها

ولكن عندما سمعت بعض الكلام ...........

صدمت الفتاه

.......

وذهب السعاده والفرحه وحل مكانها........... الحزن

فبدات تتقرب أكثر فاكثر حتي سمعت كل شيئ بوضوح

فراها وعلم انها سمعت كل شيئ

اوقعت المشروب

وبدات تنهمر من عينيها الدموع

ولا تقول غير

لماذا لماذا لماذا لماذاا؟؟؟؟؟؟؟

_لماذا كذبت علي ؟

_لماذا جعلتني احبك ؟

_لماذا جعلتني اتزوجك؟

أنا وثقت بك !_

_ كذبت علي عائلتي وقلت لهم انك مسلم الاصل

_لماذا؟؟؟

وهو واقف لا يستطيع الكلام!

بدات صراخها يعلوا لقد تركت عائلتي وتركت اهلي وتركت دولتي وبلدي وتركت كل شيئ واتيت معك .........

ومازاااااالت تبكي

حتي غابت

غابت عن الوعي فحملوها الي المستشفي ولكن!!!!!!!

قال لهم الدكتور ........

...

مبرووووك!!!!!!!

المدام (( حامل ))!!!!!!!

لكنه فرح جدا ....

وقال لهم ممنوع الزياره لانها متعبه جدا....

فذهب في اليوم التالي لمصاحبتها الي المنزل ولكن........

لم يجدها


ولكن وجد منها رساله.........

الأربعاء، 29 فبراير، 2012

وكااااان الثمن ........... الفصل الرابع






وجدته واقف أمامه فجاه ولم يرحل عندما رأته بكت

كل ما تملكها البكاء والضحك ودموع الفرح لا تعرف ما ذا تقول ماذا تفعل غير البكاء والفرح

_

راج ... انت راج .... راج

أنا بحبك .. بحبك راج ..... حبيتك .... بس غصب عني_


مش باراتي اني اعمل كده ... ومينفعش اني احيك راج

_ليه مينفعش انا كمان بحبك وانت بتحبيني يبقي مينفعش ليه

_ عشان حرام حرام راج حرام عندنا

_ انا مستعد ان اكون مسلم

_ مينفعش .... مينفعش تكون مسلم عشاني .... لازم تكون مقتنع

_ ساااااااااااره ..... انا بحبك ومقتنع بيكي ومقتنع بكل حاجه بتعمليها ومقتنع برده ان اكون مسلم مثلك

_ بحبك راج


مررررت أيام ......................


فتحت الموضوع تاني مع مامتها ..... أوضحت لها ماذا فعل لاجلها وكم هو يحبها

_ ماما.... انتي ليه رافضه بس ياماما حاولي تفهميني

أقولك ايه بس...... مافيش فرق بيني وبينه يا ماما

وكمان هو زينا في كل حاجه

ومافيش غير اللغه بس واحنا بنعرف نتعامل مع بعض

انا بحبه قوووووي يا ماما

ها يا ماما


_ يا بنتي .....عشان خاطري يا ماما قولي انك موافقه

_ مش انتي عاوزاني سعيده انا هكون سعيده كده

_ يعني كده هتكوني سعيده

_ ايوه يا ماما ونبي يا ماما

خلاص يا بنتي

انا هحاول اقنع باباكي

بجد يا ماما يعني انتي موافقه يا حبيبتي يا ماما يا أحلي ام في الدنيااااااااااااااا

بدات توضح لباباها وبدات ايضا بالحاح منها حتي جعلتهم يوافقووووون


ومن هنا تبدا رحله السعاده ............


أعلن اسلامه ............

.... وعقد عليها الزواج بالعادات والتقاليد المصريه .... والفرحه تمتلي أعينهما الاثنين!!!



.... ومن هنا سوف ترحل معه الي بلده ........

وتبدا رحله حياه جديده ....... رحله أنا لا اعرف معناها ... هل رحله سعاده أم رحله ألم أم رحله .....؟!

ولكنها من هنا بدا

ت رحله جديده رحله مليئه بالسعاده...... وكأن السعاده مخلوقه لهم الاثنين.......

قبل أن تذهب معه طلبت منه

_ راج قبل ما أروح معاك اوعدني الاول

_ اوعدك با ايه يا حبيبتي

_ اوعدني راج انك متجرحنش في يوم من الايام ..... اوعدني تخليني أسعد زوجه وحبيبه في العالم

... بعد تفكير أستغرق ३० ثانيه

_ راااااج ... انت فين

_ أيوه انا سمعك

_ أوعدك يا حبيبتي انك تكوني اسعد زوجه في العالم

_ وأنا كمان يا حبيبي ... أوعدك انك تكون أسعد زوج ف العالم

...

عفوا يا حب ....!!!!!


رحلت معه أخذت معها كل ما هو جميل اخذت معها السعاده أخذت معها الفرح أخذت معها كل ما هو معبر عن الحب

لا تستطيع أ

ن تصدق وتستوعب ما ذا يحدث لها ؟!!

عفوا يا حب........

وذهبت معه حتي وصلوا الي بلدها وأخذها الي منزله وبدا يعرفها بعائلتها

وقال لها عائلتك الجديده...

طلب منها أنهم سوف يعملون لهم زفاف هندي فوافقت بكل سعاده

ودقت الطبول وارتدت الثوب الهندي ودقت المزامير

والكل يفرح ويرقص

وهي سعادتها بكل هذا تفوق العالم باكلمه ...........


رحله المرح..........


بعد زواجهما بدات زياره هنديه أخذها الي الاماكن الجميله

وتشاهد المناظر الجميله

وأخذها الي مكان عمله وهم سعادتهم تفوووووووقهم .....


مع الايااااااام.................


بدات تعلمه اللغه العربيه .... وأيضا قراه القران وكيف يحفظه

وعلمته الصلاه ..... وأيضا كانت تجعله أن يصلي معها حتي يتعلم الصلاه

بدات تحكي له عن الاسلام حتي تجعله يعرف كل شيئ عن دينها الاسلامي

وهو أيضا بدا يعلمها اللغه الهنديه

وأيضا يعلمها العادات والتقاليد .... كانت توافقه في البعض وتعترض عن البعض الاخر

ولكن..............

مع الايام بدات تشعر بقلق من ناحيته .... ولكن لا تعرف لماذا ؟؟؟؟؟؟

مع نفسها.......

لما ذا تغير من ناحيتي ؟؟

لماذا لا يجلس معي لحين انتهائي من قراه القران

لما لا تصلي معي مثل الاول ....... لا تعرف لماذا هي قلقه

هل اهملت في شيئ من ناحيته ؟

لا.لا .لا لا أنا ماهملتش ولا شيئ

فبدا قلقها يزيد كل يوم ولكنها سألته

_ راج ... مالك راج في حاجه ... ليه انت متغير من ناحيتي منذ فتره

في حاجه

_ لا يا حبيبتي مافيش .... دي مشاكل بس في الشغل

_ طب قولي عليها يمكن نلاقي ليها حلول

_ لا يا حبيبتي دي حاجات عاديه بس أنا اللي مكبرها متشغليش انتي دماغك

_ طب انت

متغير بقالك فتره من ناحيتي ..... أني مثلا لو قريت قران بتسبني وتمشي

او لو انا صليت برده بتسبني وتمشي وتخترع ليه أي شغله

_ لا طبعا...... مافيش حاجه بس ... يمكن بتصادف أني بكون مشغول أو مستعجل ولا حاجه

لكنها ليست مقتنعه بكل هذا...........

ولكن...........................

لماذا هو أيضا قلق؟؟

ولماذا تغير؟!

الأحد، 5 فبراير، 2012

وكاااااااان الثمن ............. الفصل الثالت






وفي نفس الوقت كانوا يتناقشون الاراء وبدات تحكي هي ايضا عن (((الاسلام)))


... حيث وجدها فتاه مثقفه بعد حكايات كثيره حكت له عن بلده الهند وقراتها في الكتب ومدي اعجابها بهذه الدوله المتعدده ((( اللغه والدين )))


غيرت اشياء
كثيره في حياته...


كان حديثهم يتوالا كل يوم لايتركون يوم الا وتحدثوا فيه مع بعضهم


ومع الايام بدا يحكي لها عن حياته


وعن المشاعر التي يشعر بها
تجاها

يشعر انه يعرفها منذ زم
ن بعيد ومشاعر غريبه لا يشعر بها من قبل مع أخري


_ لكنها كانت ترفض كل هذا وتطلب منه بان يكون حديثهم في ظل البحث فقط وفي حدود الاصدقاء والاخوات


في يوم طلب ان يراها


ولكن كيف يحدث ذلك معتبره ذلك حراااام

وأنه يريد زياره مصر والتجول فيها شوقا لرؤيتها بعد حكاويها عنها

فكيف يحدث ذلك؟؟؟


ومثل كل يوم بدات تتو
الي الاحداث ومع الايام بدات تشعر ايضا بمشاعر تجاهه ولكنها كان ترفضها وتخيفها.......

_وافقته علي النزول


!!!!! فكيف يحدث ذللك

وبدات تتوال الاحداث مثل كل يوم ومع الايام بدات تشعر هي ايضا بمشاعر تجاهه ولكنها كانت تخيفها وترفضها ايضا


_وافقته علي النزول ....


اتي الي مصر وكانت منتظراه مع احد اصدقائها وكانت خائفه ان يراها احد يعرفها

بدات تبحث عنه ........ حيث انها لن تراه من قبل


......... ومن هنا يبدا اجمل
لقاااااااء


وجدت شاب ينظر اليها واتي اليها ........


_ انا راج _



ولكنها وقفت صامته بعد كانت شفاها لا تتوقف عن الكلام_


وبنظره منه يطلب منه التكلم وبنظره تطلع علي وجهها البشوش وثيابها وحجابها الجميل


_ ومااااااااااااااااااااازلت ص
امته


بخخطوات هادئه بدات
التحرك معه وبدات في الكلام وأخذته الي مكان حتي انها نست أصدقائها الذين أتوا معها

وبداوا فيحوارها عن البحث وعلي وشك من انهاء بحثهم......... وانتهوا من البحث


وتبدا رحله المرح ...................



اخذته الي داخل مصر جعلته يري جميع المناظر الخلابه والاهرامات وكل شي يمميز بلادنا المصريه

وبعد يوم مليئ بالزياراات..........


_ وفي لحظه هدوء....... وصو
ت متردد


_ ممكن .............
ممكن

_ ممكن ايه ........
اتكلم

فجاه
_ تتجوزيني


_ وبخجل وبابتسامه رقيقه وثقه
_ لا طبعا انت بتقول ايه حراااااام ...... ومينفعش اساسا البنت المسلمه تتجوز بشخص ليس مسلم

لازم ان يكون مسلم مثلها لانه مرفوض ومستحييييييييل وحرام في ديننا


_ فجاه ...... يعني لو بقيت مسلم مثلك تتجوزيني !!!!!!!!!!

_ نعم ....... مش هينفع ...... قصدي.. مش عارفه ......... قصدي يعني ....

_ اريد ان اتزروجك....... انا مست
عد ان اصبح مسلم مثلك واريد ان اكون مثلك في كل شيء واريدك معي ايضا في حياتي

انتي غيرتي في حياتي كل شيء


فجاه .... انا مضطره اني امشي دلوقت اصلي متاخره قوووووي وماما اكيد قلقت عليه

ونكمل بعدين ماااشي ...... مع السلامه

بدات تفكر مع نفسها ماذا تفعل


_ هل انا احبه .... حتي لو انا بحبه مش هينفع اتجوزه .... مش هينفع ليه مه هيبقي مسلم وكده مافيش فرق بينا ......................................

يا ربي اعمل ايه بس !!!!!!!!!!!!!!!!!

وحتي لو وافقت أكيد ماما وبابا مش هيوافقوا ولا حتي عائلتي .... اعمل ايه بس ؟؟؟؟

_ لمحت بالموضوع لمامتها -واخب
رتها بكل شي ...... لكنها رفضت بشده

وضحت
لها بلامر

_ انه مسلم مثلي وايضا يحبني وانا احبه ومافيش كده فرق بينا غيراللغه فقط

لكنهم مااااااااااازلت ترفض سماعها لالامر

دون التطويل في التوضيح في الامر


_ طلبت منه ان تقابله ....... طلبت منه ان يذهب وينساها

لانها لن تراه مره ثانيه....... ورفضها لحبه و الزواج به

_ طلبت منه ان يغادرغدا بعد الحاح منها بذلك ....

_ وهو وافق

وفي اليوم التالي زهبت اليه وذهبوا الاثنين الي المطار لكي تودعه

_ هو ... ممكن سؤال قبل ما أمشي

_ أكيد طبعا اتفضل


_ حبيتني مثل ما احببتك

_ صامته لا تتكلم ولا تستطيع أيضا البكاء لفراقه

تتمني ان تقولها تتمني انا تقول وبصوت عااااااااااالي

_ نعم احبك ........... لكن !!!

_ بالحاح بالسؤااااال ........
والتردد مرااااات

بصوت عااااااالي

_لالالالالالالالالالالا لالالالالالا لالالالا احبك .... لكنلماذا كذبت عليه !!؟؟

- لكن لماذا جعلتني اترك بلدي واتي الي هنا ........

ولكن...أتي ميعاد قلوع الطائره ولكن مازلت صامته لا تستطيع ان تبوح حتي عما في داخلها

_ سوف أرحل وأوعدك لن تراني مره اخر

_ بصوت متردد ........... مع السلامه

بخطوات هادئه بد في الحركه

وبدات أيضا دموعها في ال
حركه معه!!!

ولكنه .....
.......... رحل

_ بصوت عاااااااااااااااااااالي نعم أحبك أحبك أحبك أحبك
ولكن بصوت الطائره صمتت مره اخري تسمع صوت الطائره الراحل فيها الحبيب ولن يعود !!!!

شعرت بوحدتها وسط هذا الكم من حولها ...

_ بخطوات هادئه وبهدوء بكائها ....... بصوت متمتم وهااااااديء.......

_ أحبك أحبك أحبك



ولكن .........................
....................